المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

موضوع في مجلس: تمريض الأمومة و الطفولة بدأ به اميرة التمريض في ‏2009 - 07 - 12.

     
     
  1. اميرة التمريض مشرفة سابقة متميزة



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 10 - 18
    مشاركات:
    1,404
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    nursing insrtuctor
    مكان الإقامة:
    **مصر **ام **الدنيا**


    عادةً ما تكون فترة الحمل مدهشة، ولكن نتيجة للتغيرات التى تحدث لجسمك لكى يتوائم مع نمو الجنين قد تعانين من بعض المتاعب البسيطة. لا تقلقى، فغالباً لن تشعرى بكل المتاعب الآتية ولكن إليك كيف تتصرفين إذا ما حدث وواجهت إحداها خلال الشهور التسعة للحمل.

    غثيان الصباح:

    أفضل شئ هو أن تتجنبى أى شئ يجعلك تشعرين بالغثيان. فعلى سبيل المثال بعض الحوامل روائح لا تحتمل الطهى مثل الثوم أو بهارات معينة، أو بعض الروائح الأخرى مثل العطور ومزيلات العرق. قد يساعدك أكل بعض البسكويت السادة أو المخبوزات الجافة قبل النهوض من الفراش بعشرين دقيقة. لتجنب الغثيان حاولى، أيضاً لا تأكلى كمية كبيرة من الطعام فى الوجبة الواحدة: كلى 5 أو 6 وجبات صغيرة خلال اليوم بدلاً من 3 وجبات كبيرة. تجنبى الأطعمة الدسمة، الحارة، الحمضية، والمقلية، واشربى بين كل وجبة وأخرى وليس أثناء الوجبة الواحدة كمية وفيرة من الماء.


    الإرهاق ومشاكل النوم:

    بعض الحوامل تعانين من الإرهاق الذى لا يفيد معه أخذ قسط أكبر من الراحة أو النوم المبكر، بينما قد تجد أخريات صعوبة فى النوم ليلاً أو تعانين من نوم متقطع. الهرمونات والقلق الزائد قد يكونان وراء الإرهاق ومشاكل النوم. إن إيجاد وضع مريح للنوم فى الفترات المتأخرة من الحمل قد يكون مشكلة أيضاً – تشير بعض الأبحاث إلى أن أفضل وضع للنوم أثناء الحمل هو النوم على جانبك الأيسر مع وضع وسادة بين ركبتيك. استريحى كلما وجدت فرصة لذلك. إذا تسبب قلقك الزائد فى نومك نوماً متقطعاً، ناقشى ما يقلقك مع طبيبك، أسرتك، وأصدقائك. أيضاً لتجنب الأرق، خذى حماماً دافئاً مما قد يريح تعب العضلات ويساعدك على الاستغراق فى النوم مباشرةً.

    الإمساك:

    خلال الحمل، يؤدى كل من ضغط الرحم بسبب زيادة حجمه، وكذلك هرمون البروجسترون – الذى يرخى العضلات – إلى بطء عملية الهضم، وأقراص الحديد قد تجعل الأمر أسوأ لأنها أيضاً قد تبطئ النشاط الهضمى. لذلك ننصح بتناول الأطعمة الغنية بالألياف فى الإفطار مثل الخبز المصنوع من حبة القمح الكاملة، البرقوق، أو التين. وتناولى أيضاً الكثير من الخضروات الطازجة الغير مطهية والفواكه مع وجباتك، بالإضافة إلى شرب الكثير من السوائل. قد يكون من المفيد لمشكلة الإمساك تناول كوب ماء ساخن على الريق فى الصباح. وأخيراً لا يجب أن نغفل أهمية التمرينات لتجنب الإمساك، فحاولى ممارسة المشى أو السباحة- القيام ببعض التمارين الرياضية الخفيفة. ولكن مع عدم استخدام أي من الملينات أو الحقن الشرجية للتغلب علي الإمساك. بعد الحصول على موافقة طبيبك.

    - كثرة التبول:

    وهي من أهم أعراض الحمل وتزيد في الأشهر الثلاثة الأولي ثم تبدأ في النقصان ثم تزيد في الشهر الأخير بسبب ضغط الجنين علي المثانة البولية. وقد يكون كثرة التبول مصحوبا بهرش أو حرقان في البول ويتم تجنب هذه الحالة بالإكثار من السوائل مثل الماء والعصائر.


    الحموضة:

    يتسبب فى الحموضة حمض يفرز فى الجهاز الهضمى يرتفع حتى يصل إلى المرئ وهو ما يعطى الشعور بالحرقان. تعانى الحوامل من هذا الشعور أكثر من غيرهن لأن الجنين يدفع المعدة وهرمون البروجسترون يتسبب فى ارتخاء الصمام الموجود فى أعلى المعدة مما يسمح بمرور هذا الحمض. تعانى الكثير من السيدات من مشاكل عند تناول الأطعمة الحارة، الدسمة، أو تلك التى تحتوى على البصل أو الثوم، فإذا وجدت أن أطعمة معينة تهيج معدتك، فتجنبى تناولها. ويجب تناول الطعام الخفيف قبل النوم .شرب البن البارد قد يخفف من الحموضة. قد يستطيع طبيبك أن يصف لك دواء للحموضة آمن أثناء الحمل.

    آلام البطن:

    بعض السيدات تشعرن أثناء الحمل بآلام فى البطن شبيهة بآلام الدورة الشهرية. تظهر هذه الآلام عندما تشد الأربطة التى تحمل الرحم وهذا أمر طبيعى ولا يجب أن تقلقى منه. قد يساعد استخدام قربة ماء دافئة في تخفيف الألم ، أو محاولة الجلوس أو الرقود مع رفع قدميك لأعلى.

    لكن إذا صاحب الألم أعراض أخرى مثل النزيف، حرارة، تشنجات، أو إفرازات من المهبل، قد يكون ذلك إشارة إلى حالة خطيرة مثل الإجهاض أو الولادة المبكرة. فى هذه الحالة، اتصلى فوراً بطبيبك.

    آلام الظهر:

    لتجنب آلام الظهر، ارتدى حذاء بكعب منخفض واحرصى على الوضع الصحى عند الجلوس أو الوقوف، فوزعى وزنك بالتساوى على القدمين عند الوقوف. استريحى كلما أمكنك ذلك واثنى ركبتيك عند الرقود لأن ذلك يحد من آلام الظهر. واحرصى أيضاً على أن تكون المرتبة صلبة بالقدر الكافى. ضعى وسادة وراء ظهرك لسند الجزء السفلى من ظهرك عند الجلوس أو القيادة ولا تبقى فى وضع واحد لمدة طويلة سواء وضع الجلوس أو الوقوف.

    تجنبى حمل الأشياء الثقيلة، وعندما تريدين رفع شئ من وضع أسفل، لا تثنى وسطك ولكن انزلى إلى أسفل بثنى ركبتيك مع بقاء ظهرك مستقيماً. اسألى طبيبك عن التمارين الخاصة بتقوية الظهر، الساقين، والبطن، أو يمكنك الاشتراك فى أحد الفصول الخاصة بتمارين الحمل.

    إذا كان ظهرك يؤلمك بالفعل، فالكمادات الباردة أو الدافئة على الجزء الذى يؤلمك قد تخفف الألم.

    آلام اليدين والرسغين:

    يأتى تنميل الأصابع وآلام الرسغين نتيجة للضغط على عصب رئيسى فى الرسغ، هذا العصب يتحكم فى حركة اليد والأصابع. لتخفيف الألم، استرخى مع رفع ذراعيك، أو حركى أصابعك بسرعة. اثنى وافردى أصابعك كثيراً، ولكى تشعرى براحة أكثر، افردى كفيك مع فتح الأصابع. احرصى كذلك على الأوضاع الصحية للجلوس والوقوف، لأن ارتخاء الرأس والكتفين يجعل الضغط يزيد أكثر على أعصاب الذراعين والرسغين مما يسبب الألم. ولكن اطمئنى، عادةً ما تختفى هذه الحالة بعد الولادة


    دوالي الأرجل:

    هي حالة من تضخم الأوردة في الأرجل ومنطقة الحوض وهي ناتجة عن ضغط الرحم مع الجنين علي أوردة البطن ولكنها تختفي بعد الولادة مباشرة. ويمكن تجنب هذه الحالة بعدم لبس ملابس ضيقة أو كورسيه البطن وعدم الوقوف فترة طويلة وإن أمكن الجلوس أثناء العمل ورفع الرجلين إلي أعلي لفترة مما يزيد من رجوع الدم إلي أعلي وتقليل احتقان الأوردة.
    أما إذا كانت الدوالي كبيرة فإنك قد تحتاجين إلي ارتداء شراب طبي مطاطي أثناء اليوم.
    وفي بعض الأحيان توجد دوالي حول منطقة المهبل وفي هذه الحالة تستطيعي أن تنامي مستلقية علي ظهرك مع وضع مخدة تحت الأرداف لرفع منطقة الحوض وتقليل احتقان الأوردة.


    - تقلصات عضلات الرجل:

    وهي شائعة في الأشهر الأخيرة من الحمل وتكون نتيجة ضغط الرحم علي الرجل وغالباً ما تحدث عندما تستلقين علي السرير. وتستطيعي أن تتخلصي من هذه الحالة بواسطة كمادات دافئة علي عضلات الرجل وعمل مساج لها أو شد عضلات الرجل. وهناك تمرين ممكن عمله لإزالة هذه التقلصات، وهي أن تستلقي علي ظهرك في السرير وتشدي الرجل التي بها تقلصات ويكون هناك شخص آخر يقوم بالضغط علي الركبة بإحدى يديه ويرفع أصابع قدم هذه الرجل إلي أعلي باليد الأخرى بحيث تكون القدم في وضع زاوية قائمة علي الرجل ثم افردي هذه الرجل وكرري التمرين مرة أخرى.


    - إفرازات المهبل:

    ربما في أثناء الحمل قد تشعرين بإفرازات بيضاء سميكة من المهبل وهي طبيعية ولا تستخدمي أي من سوائل التنظيف المهبلي. ولكن إذا كانت هذه الإفرازات مصحوبة بدم أو لونها تغير أو لها رائحة كريهة ومصحوبة بهرش وحرقان فيجب عليك استشارة الطبيب لتجنب هذه الحالة عليك بالتشطيف بماء دافئ يومياً ولبس ملابس داخلية مصنوعة من القطن.

    المصدر ::--- الموسوعة الصحية الحديثة



    Minor Symptoms of Pregnancy



    Minor symptoms are very common in pregnancy. The symptoms should be properly assessed in case they represent more serious health problems in the pregnancy. Otherwise it is essential to provide reassurance and advice. Medications are not usually required and best avoided if possible.1.

    .Nausea and vomiting in early pregnancy2

    •Nausea occurs in 80-85% of all pregnancies during the first trimester, with vomiting an associated complaint in approximately 50% of women.
    •The severity of nausea and vomiting varies greatly and occurs more commonly in multiple pregnancies and molar pregnancies.
    Hyperemesis gravidarum only occurs in about 3/1000 pregnancies.
    •Persistence of nausea and vomiting into the second or third semester suggests another possible cause, which include urinary tract infections, gastritis, biliary tract disease or hepatitis.
    •In later pregnancy, other possibilities include hydramnios or pre-eclampsia.
    •Advice includes eating crackers or dry toast when wake up and before get out of bed, eating smaller meals more often, drinking fluids between rather than with meals, avoiding spicy and greasy foods and avoiding lying down immediately after eating.
    •Pyridoxine (vitamin B6) appears to be effective in reducing the severity of nausea but the results from trials of P6 acupressure (pressure on the P6 acupuncture point which is 2 inches proximal to flexor wrist crease, between the 2 long tendons) are equivocal.3 Ginger is also claimed to be effective.
    •Prescribed treatment in the first trimester is usually not indicated unless the symptoms are severe and debilitating. Promethazine, prochlorperazine and metoclopramide have been found to be effective.
    •Most cases of nausea and vomiting in pregnancy are self-limiting, and settle without complication as the pregnancy progresses.

    .Heartburn

    •Heartburn is estimated to occur in 30-50% of all pregnancies.4
    •Information on lifestyle modification includes awareness of posture, maintaining upright positions (especially after meals), sleeping in a propped up position and dietary modifications (e.g. small frequent meals, eat slowly, reduction of high-fat foods and caffeine).5
    •Alginate preparations reduce reflux symptoms but magnesium trisilicate has been shown to be equally effective.
    •Both H2 receptor antagonists and proton pump inhibitors have been shown to be effective and safe in pregnancy.

    .Constipation

    •Constipation is commonly reported and tends to increase with gestation.
    •Advice includes drinking plenty of fluids, high fibre foods and get plenty of exercise.
    •When fibre supplementation is not effective, stimulant laxatives have been shown to be more effective but cause more abdominal pain than bulk-forming laxatives.
    •No evidence currently exists for the effectiveness or safety of osmotic laxatives (e.g. lactulose) or faecal softeners in pregnancy.

    .Respiratory distress

    •In many women respiratory distress occurs because of the growing uterus as the pregnancy advances.
    •The woman may be significantly breathless and other possible causes of respiratory distress (e.g. asthma, pulmonary embolism) need to be considered.

    .Fatigue and insomnia

    •Fatigue is very common in early pregnancy and reaches a peak at the end of the first trimester.
    •Rest, lifestyle adjustment and reassurance are usually all that is required.
    •Fatigue also occurs in late pregnancy, when anaemia should be excluded.
    •Insomnia is also very common and due to a combination of anxiety, hormonal changes and physical discomfort.
    •Mild physical exercise before sleep may help but drug treatment should be avoided.

    .Pruritus

    •Local causes are usually due to infections, e.g. scabies, thrush.
    •Generalised itching is common in the third trimester and disappears after delivery.
    •Treatment is with simple emollients but cholestasis of pregnancy needs to be excluded by checking liver function tests (raised AST/ALT; alkaline phosphatase is increased in normal pregnancy and so an unreliable marker of cholestasis in pregnancy).

    .Haemorrhoids

    •Treatment for haemorrhoids includes diet modification, topical soothing preparations and surgery.
    •Surgery is rarely considered an appropriate intervention for pregnant women since haemorrhoids may resolve after delivery.5

    .Varicose veins

    •Feet and ankles can also become swollen in which case deep vein thrombosis and pre-eclampsia need to be excluded.
    •Treatment is by elevation of legs when sitting, support, encourage walking and avoid standing still.

    .Vaginal discharge

    •Women usually produce more vaginal discharge during pregnancy.
    •If the discharge has a strong or unpleasant odour, is associated with itch or soreness or associated with dysuria, then infection needs to be excluded.
    •Trichomoniasis is associated with adverse pregnancy outcomes, but the effect of metronidazole for its treatment in pregnancy is unclear.
    •A topical imidazole is an effective treatment for thrush but the effectiveness and safety of oral treatments for thrush in pregnancy is uncertain and these should be avoided.
    •Topical imidazole appears to be effective in treating symptomatic vaginal candidiasis in pregnancy but treatment for seven days may be required.6

    .Pelvic pain

    •As the uterus grows, pulling and stretching of pelvic structures causes ligament pain, which usually resolves by 22 weeks.
    •See separate article discussing Pelvic Pain, which may present as a result of a variety of obstetric and non-obstetric causes.

    •Obstetric causes of acute pelvic pain include miscarriage, ectopic pregnancy, rupture of ovarian cyst, pre-term labour, placental abruption and uterine rupture.

    .Backache

    •Many women develop backache during pregnancy and it often first develops during the 5th to 7th months of pregnancy.

    •Encourage light exercise and simple analgesia, and consider physiotherapy referral.
    •Exercising in water, massage therapy and group or individual back care classes have been shown to be effective interventions.

    .Symphysis pubis dysfunction

    •This is a collection of symptoms of discomfort and pain in the pelvic area, including pelvic pain radiating to the upper thighs and perineum.
    •Discomfort can vary from mild to severe pain.
    •Management is usually conservative; there is no evidence for any specific treatment but elbow crutches, pelvic support and prescribed pain relief may help.
    •Pain resolves within 6 months of delivery in the majority of affected women.7

    .Peripheral paraesthesia

    •Fluid retention leads to compression of peripheral nerves.
    •This often leads to carpal tunnel syndrome, which can affect up to one half of all pregnancies.
    •Often no specific treatment is required. Interventions include wrist splints, steroid injections and analgesia, but there is a lack of research evaluating effective interventions.
    •Other nerves can be affected, e.g. lateral cutaneous nerve of the thigh.

    .Leg cramps

    •Leg cramps occur in 1 in 3 pregnancies.
    •They occur in late pregnancy and are usually worse at night.
    •Massaging the affected leg and elevation of the foot of the bed may help.
    •Of the various supplements claimed to help leg cramps in pregnancy, the best evidence is for magnesium lactate or citrate
    .8

    منقول للفائدة

    http://www.patient.co.uk/showdoc/40000179/
    #1
  2.  
     

     
     
  3. شعلة التمريض مراقبة المنتديات المتخصصة Staff Member



    غير متصل
     
    Busy
    منتسب:
    ‏2006 - 04 - 13
    مشاركات:
    12,270
    الإعجاب المكتسَب:
    26
    الجنس:
    أنثى
    المهنة:
    فنية تمريض
    مكان الإقامة:
    التمريض للجميع
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    يعطيك العافيه عالمجهوود والترجمه :)

    وفقك الله ياميرة ​
    #2
  4.  
     

     
     
  5. hasankh2003 مشرف سابق متميز



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2007 - 10 - 28
    مشاركات:
    5,503
    الإعجاب المكتسَب:
    3
    الجنس:
    ذكر
    المهنة:
    بكالوريوس تمريض/إمتياز
    مكان الإقامة:
    اليمن
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    ما شاء الله .. تبارك الله

    عمل رااائع .. ما شاء الله .. أشكرك عليه أختي أميرة


    [​IMG]



    بانتظار جديدكم أختي ..



    وفقكِ الله












    حــــــــــــســـــــHOKــــــن​
    #3
  6.  
     

     
     
  7. أ هـ م ممرض مشرف تمريض الرعاية الأولية Staff Member



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2006 - 03 - 12
    مشاركات:
    4,769
    الإعجاب المكتسَب:
    5
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يعطيك العافية أختي أميرة التمريض ع الموضوع الهااااام والمفيد ,,

    والله يسهل ع كل حامل ... آمين

    بالتوفيق ان شاء الله ...​
    #4
  8.  
     

     
     
  9. اميرة التمريض مشرفة سابقة متميزة



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 10 - 18
    مشاركات:
    1,404
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    nursing insrtuctor
    مكان الإقامة:
    **مصر **ام **الدنيا**
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    شعله التمريض

    حسن

    اهم ممرض
    زادت صفحتى نورا

    بمرورك المشرف لموضوعى المتواضع​
    #5
  10.  
     

     
     
  11. حنونة بطبعي New Member



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 06 - 09
    مشاركات:
    10
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    مكان الإقامة:
    بلاد الله
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    يعطيك العافية الغالية ع المعلومات
    #6
  12.  
     

     
     
  13. اميرة التمريض مشرفة سابقة متميزة



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 10 - 18
    مشاركات:
    1,404
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    nursing insrtuctor
    مكان الإقامة:
    **مصر **ام **الدنيا**
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    بارك الله فيكى

    حنونه

    شرفتينى​
    #7
  14.  
     

     
     
  15. omniaN New Member



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 03 - 02
    مشاركات:
    39
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    جامعية
    مكان الإقامة:
    السعودية
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    شكرا وجزاك الله خير
    #8
  16.  
     

     
     
  17. اميرة التمريض مشرفة سابقة متميزة



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 10 - 18
    مشاركات:
    1,404
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    nursing insrtuctor
    مكان الإقامة:
    **مصر **ام **الدنيا**
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    مشكورة امنية

    للمرور العطر لصفحتى المتواضعة​
    #9
  18.  
     

     
     
  19. mercyangel عضو متميز



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 06 - 28
    مشاركات:
    2,940
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    ممرضه ناجحه باذن الله
    مكان الإقامة:
    In hearts liked me
    عناية الطبيب بالحامل ، مشاكل و متاعب الحمل

    عناية الطبيب بالحامل

    تتعرض الحامل خلال فترة الحمل ، وهي فترة طويلة من الزمن تبلغ تسعة أشهر، لتحولات وتبدلات هرمونية في الدم يظهر تأثيرها عادة بشكل اضطرابات نفسية وعصبية وصحية.

    وتكون هذه الاضطرابات خفيفة أحيانا، وعنيفة أحيانا أخرى إلى درجة قصوى. والحامل التي تدرك ماذا يجري عندها من تبدلات. وتعرف منشأها وسببها، تتدبر نفسها أحسن كثيرا من التي تجهلها وتتوهمها مرضا خطيرا.

    ولا شك أن معرفة هذه الأمور ستشجعها على تحمل تضحيات الحمل في سبيل الأمومة المقبلة، وستجعلها أكثر استعدادا لمجابهة آلام الوضع وانزعاجاته.

    ولكن معرفة هذه الأمور لا تتم إلا بالعناية الطبية والنفسية التي يرعاها بها الطبيب، خلال فترة الحمل. وهي تشمل، إلى جانب الفحوص الطبية الدورية الشاملة، الشروحات المفيدة والمسهلة عن أسباب ظهور عوارض الحمل وكيفية مداولاتها.

    وعلى الطبيب أن يطمئن المرآة الحامل بأن هذه العوارض ليست مرضية، وإنما هي طبيعية. كما عليه أن يعلمها بأهم الخطوات الوقائية التي يجب أن تتخذها في ما يتعلق بصحتها ونظام عيشها ومسلكها اليومي، لكي تصل إلى ساعة الوضع عن طريق الأمان النفسي الكامل وصفاء الذهن والفكر.


    الوحام والقيء الصباحي

    الوحام هو شعور بالقيء مع دوخة بسيطة، في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل يصاحبه تقلب في مزاج المرآة. وهو يعتري نصف الحوامل تقريبا.

    وتختلف أعراضه شدة ولينا بين أنثى وأخرى فإما أن يكون خفيفا، فلا تشعر به المرآة. وإما أن يكون شديدا فيصبح القيء آنذاك متعددا ومتكاثرا فينهك المرآة ويضعفها. وقد تزداد حالة المرآة سواء في بعض الأحيان بحيث تستعصي على جميع العلاجات المسكنة مما يجبر الطبيب لاستخدام المصل أو حقنها بالعقاقير أو إسعافها في المستشفى.

    تظهر علامات الوحام عادة في الصباح الباكر ثم تزول بعد ذلك بساعات قليلة. وقد لوحظ بأن المنظر البشع والرائحة الكريهة والشديدة والمعدة الفارغة.

    جميعها تتسبب في تعكير صفو النفس وحدوث الغثيان، وهذا ما دفع الأطباء إلى الجزم بأن أسباب الوحام هي على الغالب أسباب نفسية عصبية تنشأ على أثر اضطراب في التوازن الفيزيولوجي في الجملة العصبية النباتية. ومتى علمنا. أن تصف الحوامل، أو أكثر، لا يصبن بالوحام وأعراضه ، أدركنا ما للعامل النفسي من اثر بالغ في حدوثه.

    إن شعور الحامل بحملها وتحسبها لما قد ينجم عنه من أحداث، وما يترتب عليه من مسؤوليات يرهق نفسها ويزيد في ارتباكها ويهيج جهازها العصبي إلى درجة تصبح فيه المناظر الكريهة أو الروائح الشديدة قادرة على إثارة القيء بكل سهولة.

    على هذا الأساس تبدل اتجاه معالجة هذا " المرض " للحوامل. فبينما كنا نلجأ إلى غسل الكلى لتخفيف السموم من جسم الحامل، أصبحنا نعالجها بالمداواة النفسية والإقناع الكلامي دون اللجوء إلى استخدام الأدوية الغليظة والمسكنات البليدة.

    لذلك فإني أشدد على وجوب معالجة الوحام الشديد بالتأثير النفسي قبل الأدوية إذ تبين لي أن حوالي خمس وسبعين في المئة من النساء الحوامل المصابات بعوارض الوحام حصلن على نتيجة باهرة بواسطة هذا العلاج.

    كيف يعالج الوحام ؟

    يعالج الوحام، بشكل عام، باللجوء إلى الأمور التالية :

    1. على الحامل أن تشغل نفسها عن التفكير الدائم بالحمل بتسلية ما. كالقراءة أو زيارة الأصحاب.
    2. عدم التفكير بالقيء أو الغثيان قبل حدوثه.
    3. ملازمة الفراش بعد الاستيقاظ. ولاسيما بعد تناول الفطور، لمدة ربع ساعة حتى لا تتشنج عضلات المعدة ( Spasme ) ويبدأ القيء. ومن المفضل تناول فطور الصباح في السرير.
    4. تجنب الزبدة والمواد الدهنية في وجبة الصباح، والاكتفاء بشيء من الطعام الخفيف، مثل العسل واللبن والأرز بحليب والبيض.
    5. إبقاء المعدة مملوءة في معظم أوقات النهار، وذلك بتناول وجبات قليلة من الطعام خلال النهار، أو بتناول شيء بسيط من البسكويت مع بعض جرعات قليلة من الحليب أو الكاكاو أو الشاي بين الوجبة والوجبة والأخرى أي في الساعة العاشرة قبل الظهر والساعة الرابعة بعد الظهر.
    6. تناول الأطعمة الخفيفة عند الظهر، مثل شوربة الخضار والسلطة والخبز الأسمر. أما العشاء فيكون من اللحم الأحمر الطازج أو المشوي على نار خفيفة. مع قليل من الخضار، أو البطاطا المسلوقة أو المشوية، أو سلطة البندورة مع الخس وقليل من المربى. وقبل النوم، بإمكان الحامل أخذ قطعة من الخبز أو البسكويت العادي مع كوب من الحليب الفاتر، أو البارد، أو الكاكاو. وعليها أن تعرف أن هذا البرنامج الغذائي هو مؤقت ويستعمل حتى يزول الغثيان والوحام، وبعد ذلك يجب العودة إلى الطعام العادي.
    7. وأخيرا، أنصحك عزيزتي الحامل بممارسة الرياضة البدنية والحركات الرياضية الخفيفة والقيام بنزهات نهارية ومسائية في الحدائق العامة أو على شواطئ البحر، وهذا كفيل بتهدئة الأعصاب وإراحة النفس وزيادة كمية الأوكسجين في الدم.

    إذ ما اتبعت الحامل هذه الإرشادات بدقة فإنها تكفي، في أغلب الأحيان، لإزالة عوارض الوحام. أما إذا لم يتوقف الغثيان. على الرغم من ذلك فيجب استشارة الطبيب.

    من الممكن معالجة الوحام عند الضرورة بالعقاقير وأهمها المسكنات العامة والمهدئات وهي تعطي على شكل حقن في العضل، أو حبوب تؤخذ عن طريق الفم، أو تحاميل شرجية. من بين هذه الأدوية على سبيل المثال :

    النافيدوكسين ( Navidoxine ) أو الفوغالين ( Vogalene ) وهذه الأدوية هي من نوع المهدئات التي تسكن مناطق الهياج العصبي والنفسي في المخ والتي يصدر عنها الشعور بعوارض الوحام.

    أوجاع المعدة أو الحركة

    تظهر الحرقة في منطقة المعدة، أي في أعلى البطن، ويرافقها، في بعض الأحيان، تقيؤ كميات قليلة من سائل مر وحامض من المعدة قبل الطعام وبعده. ليس لهذه الحالة علاقة بالقلب، بل تحدث نتيجة لكسل الأمعاء والمعدة، وهي في الواقع مظهر بسيط من مظاهر سوء الهضم.

    لذلك فإن أول خطوة لعلاج هذه اللذعة هي الانتباه لطريقة الغذاء الصحية وتفادي قدر المستطاع المأكولات التي تدخل فيها مادة الحامض والبهارات والمخللات التي تؤذي غشاء المعدة وتزيد من إفرازات الحوامض فيها.

    كما يجب على الحامل أيضا أن تتجنب الإسراف في الطعام وان تمضغ الأكل جيدا، وتبتعد عن الأطعمة الثقيلة والعسرة الهضم، وتمارس الرياضة البدنية الخفيفة. والغريب أن أفضل طريقة للوقاية من اللدغة – أو حرقة المعدة – هي تناول ملعقة كبيرة من قشدة الحليب – أو الكريما – قبل الطعام بنصف ساعة. أما إذا بدأت الحرقة فتصبح هذه الوسيلة عديمة الفائدة.

    ولمعالجة الحرقة، تؤخذ أيضا معلقة كبيرة من المالوكس ( Maalox ) وهو مركب مضاد لحوامض المعدة، وهو أحسن وأفضل من ملعقة الكاربونات أو المانيزا اللبان (العلكة) التي تباع في الصيدليات من اجل الهدف نفسه.

    الغازات المعوية أو النفخة

    تتوهم النساء القليلات التجربة أن انتفاخ البطن بدل على الحمل في الأسابيع الأولى، وكم من السيدات لجأن إلى الأطباء للتأكد من ذلك، وهو في الحقيقة، يجهلن أن الريجيم، الذي سيصبح جنينا يظل صغيرا عدة أسابيع بل عدة أشهر، فلا نستدل على الحمل من المظهر الخارجي إلا في نهاية الشهر الخامس أحيانا. والحقيقة أن انتفاخ البطن عند الحوامل ينتج من جراء تجمع الغازات داخل الأمعاء بسبب الكسل فيها، فتشعر المرآة ببطنها كأنه طبل منفوخ بالهواء، ثم إن رحم الحامل الكبير الحجم يضغط على الأمعاء ويعرقل نشاطها فيتسبب في ركود الأطعمة وزيادة التخمر ومنع خروج الغازات بسرعة من الأمعاء.

    علاج الغازات المعوية

    أهم علاج للغازات المعوية هو تجنب المأكولات التي تولد الغازات في الأمعاء، كالفاصوليا والبصل والملفوف والفجل واللفت والمقالي والحلويات العربية الدسمة،كما أنصح الحامل بمضغ الأطعمة الصلبة ببطء وعناية، وعدم شرب الماء والكولا والعصير بكثرة، أو الكلام خلال تناول الطعام.

    كيف تتخلصين من الإمساك ؟

    كثيرا ما تصاب الحوامل بالإمساك ( Constipation ) أثناء الحمل، وهذا يحصل بسبب ضغط الرحم على الأمعاء من جهة، وكسل الأمعاء على أثر التغيرات الهرمونية التي تحصل في الجسم في أثناء الحمل، من جهة أخرى.

    من أجل تفادي الإمساك خلال الحمل أنصحك سيدتي بما يلي :

    1. واظبي على ممارسة الرياضة البدنية والسير والحركة اليومية.
    2. اشربي كوبا أو كوبين من الماء البارد، أو الفاتر، عند الاستيقاظ في الصباح ولا مانع من إضافة قليل من عصير الليمون إلى الماء.
    3. تناولي بعض الفاكهة قبل النوم مساء لأنها نافعة وتزيد المواد البرازية وتحتوي على مختلف الحوامض والسكر والأملاح التي تلين المعدة، ومن بينها المربيات والدبس والمشمش والخوخ المجفف وقمر الدين المذوب. وللخوخ شهرة خاصة كملين مضمون.
    4. واظبي على كل أنواع الخضار والفاكهة الطازجة نيئة ومطبوخة بكثرة خلال النهار، مثل البرتقال والتفاح والخس، إذ إنها تساعد على تنشيط وظيفة الأمعاء.
    5. واظبي على إتباع عادة دخول المرحاض يوميا، وفي وقت معين. وأفضل وقت لذلك هو بعد طعام الصباح.

    وإذا لم تنفع كل الوسائل السابقة في تفادي الإمساك، فلا مانع من تناول حبة أو حبتين مساء قبل النوم من دواء الكوركتول ( correctol ) أو دواء دولكولاكس( Dulcolax ) أو مقدار ملعقة كبيرة من حليب المانيزا.

    الدوالي أو تنفخ الشرايين

    الدوالي هي تنفخ شرايين الساقين التي تقع تحت الجلد مباشرة فتظهر على الساقين بشكل خطوط متعرجة زرقاء اللون نافرة قبيحة وموجعة في بعض الأحيان.

    وهذا ما يزيد من قلق الحامل وخوفها على جمال ساقيها في المستقبل فتلجأ إلى الطبيب للاستفسار وطلب العلاج للتخلص منها.

    تحدث الدوالي لدى الحوامل، نتيجة ضغط الرحم على الأوعية الدموية الكبرى التي تنزل من الحوض، فتحد من حركة الدم وتبطئ الدورة الدموية في الساقين، وتمنع مروره بسهولة إلى القلب، مما يجعل الشرايين السفلى تنتفخ وتتمدد وتمتلئ بالدم. ولعامل الوراثة والاستعداد العائلي شأن كبير في ذلك كبر حجم الرحم وثقله وضغطه على الشرايين كما سبق وأشرنا، مع العلم انه قلما تظهر الدوالي في أشهر الحمل الأولى، وأنها تزول عادة بعد الولادة وفي بعض الأحيان تبقى مدة طويلة.

    كيف تعالج الدوالي ؟
    للأسف لا يوجد علاج لدوالي الحمل، إنما هناك بعض الوسائل والطرق التي تخفف منها وتحد من تنفخها وفي ما يلي أهمها :

    1. يجب رفع الساقين على وسادة، أو ما شابه ذلك، كلما سنحت الفرصة، في الليل كما في النهار لتكون الساقان أعلى من الحوض، وكلما تكررت هذه الطريقة أعطت نتيجة أفضل.
    2. استعملي الجوارب الطبية الخاصة بالدوالي، وهي موجودة في كل الصيدليات ولكن يجب لبسها في الصباح عند الاستيقاظ وقبل النهوض من الفراش، أي عندما تكون الشرايين غير منتفخة بعد. أما إذا لبست الجوارب بعد الوقوف والسير، وبعد امتلاء الشرايين بالدم فلا تعود لها أية فائدة.
    3. تفادي الوقوف الطويل أو السير الطويل.
    4. لا تستعملي الأربطة المطاطية الشديدة التي تضغط على أعلى الساقين، واستعيضي عنها جوارب عالية أو بالكولون الذي يلف الخصر.

    إذا ظلت الدوالي تسبب للحامل مضايقة شديدة وألما في الساقين، رغم العمل بكل هذه الإرشادات فإني أنصح الحامل باستشارة الطبيب الذي سيباشر بمعالجتها بالأدوية المناسبة.

    البواسير ( Hemorrhoids )

    هي مجموعة من الأوردة أو الشرايين الدموية الموجودة في أسفل المستقيم والشرج، تنتفخ وتتمدد وتصبح كبيرة الحجم ومؤلمة بسبب الإمساك الذي تصاب به في الغالب أكثرية الحوامل. وكثيرا ما تسبب البواسير حكة وأنزفة دموية بسيطة من وقت إلى آخر.

    لذلك. فإن أول خطوة لمعالجة البواسير هي تفادي الإمساك وتليين المعدة.

    بانتظار توجيه الطبيب، فإن أفضل علاج للبواسير المؤلمة هي أن تستلقي على ظهرك وترفعي فخذيك قليلا وكذلك استخدام المراهم المركبة من أدوية قابضة للشرايين ومواد مزيلة للحكة والألم مثل النوبركاينال ( Nupercainal ) أو (بروكتوسينالار ) ( procto-Synalar ) أو ( أنوزول ) ( Anusol ) علما أن البواسير تختفي عادة بعد الولادة بفترة قليلة من الزمن، أما إذا دامت ولم تختف فتصبح الجراحة علاجا لابد منه.

    أوجاع الرأس

    تصاحب الحمل أحيانا أوجاع في الرأس ( Headache ) تختلف حدتها من حامل إلى أخرى. وتكون هذه الأوجاع قوية في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، ولكن لا تلبث أن تختفي تماما في أواسط الحمل أو آخره. ومداواتها تكون بالطرق العادية والمسكنات الخفيفة مثل حبوب " الأسبرين " أو " البنادول " ويفضل الابتعاد عن الأدوية القوية المفعول في هذه الفترة.

    إلا أن أوجاع الرأس لدى الحامل تكون أحيانا علامة من علامات ارتفاع ضغط الدم، لذلك أنصح الحامل دائما بقياس ضغط الدم عند وجود مثل هذه الأوجاع.

    الأرق

    رغم محبة الحامل للنوم إلا أنها تصاب، في الأسابيع الأخيرة، بالأرق وذلك عائد للأسباب التالية :

    1. عسر الهضم.
    2. عسر التنفس.
    3. التشنجات العضلية في الأطراف وأسفل البطن.
    4. القلق والخوف الذي يسبق الولادة.
    5. حركات الجنين المزعجة داخل البطن.

    لذلك انصح الحامل بما يلي :

    1. لا تكثري من الطعام قبل النوم مباشرة.
    2. ابتعدي عن المنبهات كالقهوة والشاي.
    3. واظبي على النزهة اليومية والسير في الهواء الطلق مما يساعد على تحريك الأمعاء.
    4. اغتسلي بالماء الفاتر يوميا بواسطة الدوش قبل النوم فترتاح أعصابك وتهدأ شجونك ومخاوفك.
    5. تناولي فنجانا من الحليب الساخن أو الزهورات، أو أية عشبة لها مفعول المسكن والمريح للأعصاب قبل النوم.

    إذا لم تنفع أي من هذه الطرق، من الضروري مراجعة طبيبك الخاص الذي سيصف لك بعض المسكنات الخفيفة من حين إلى آخر. والحامل التي تعرف منشأ هذا الأرق عندها تستطيع أن تعالج نفسها أحسن كثيرا من التي تجهله.

    وأخيرا، أنبه الحامل المصابة بالأرق، أن تبتعد قدر الإمكان عن الاضطرابات النفسية الشديدة والغضب والأنباء المزعجة في الليل، ومشاهدة أفلام التليفزيون المرعبة.

    أوجاع أسفل الظهر

    أغلبية الحوامل تشكو من أوجاع في أسفل الظهر ( Dorsal pains ) أثناء الحمل، مصدرها ليس وجود " ديسك " ( أي انزلاق في فقرات الظهر ) أو التهاب في الأعصاب، أو مرض في العظم كما يعتقد البعض إنما هي نتيجة تعب وإرهاق. وقد يكون " لوقفة الحامل " أثر كبير في مصدر هذه الأوجاع، وخصوصا في أواخر الحمل، عندما يشتد ضغط رأس الجنين على أعصاب الحوض الكثيرة التي تغذي الظهر والساقين. لذلك أنصح الحامل في مثل هذه الحالة بالاستلقاء على ظهرها عند شعورها بوجع في الظهر، من وقت إلى آخر. فتزول الأوجاع تلقائيا.

    التشنج العضلي

    تظهر في الأسابيع الأخيرة من الحمل تقلصات عضلية في الظهر والفخذين تسبب ألما شديدا، وذلك بسبب اختلال في توازن الجسم عند الوقوف ، لأن الحامل، عندما يكبر حجم بطنها، تضطر للانثناء إلى الخلف، فيسبب ذلك تقلصا مستمرا في عضلات الظهر والفخذين. وقد يكون التشنج ناتجا عن ضغط رأس الجنين على بعض الأعصاب في أثناء الحمل. وكل هذه الأعراض تزول بمجرد الاستراحة والاستلقاء على الظهر أو على الجنب كما يفيد الحامل في هذه الحالة، لبس مشد خصوصي للحمل وانتعال حذاء ذي كعب عريض، ومنخفض.

    ومما يساعد أيضا على إزالة آلام الظهر، تدليك العضلات المؤلمة بزيت الزيتون أو المراهم الملينة، والفائدة هنا تأتي من التدليك وليس من المراهم بحد ذاتها.

    ضيق التنفس

    كثيرا ما يحدث، خلال الشهرين الأخيرين من الحمل، ضيق في التنفس ( Dyspnea ) نتيجة لضغط الرحم على القفص الصدري، وهذا بحد ذاته يحد من حركة الرئتين. ويعتبر ضيق التنفس ظاهرة طبيعية في أواخر الحمل، يجب عدم التخوف منه كما يفعل بعض النساء ممن يعتقدن أنهن " سيختنقن " في أثناء الولادة.

    إذا كان ضيق التنفس يسبب قلة النوم أو يمنعه. فلتضع الحامل تحت رأسها وظهرها وسادات مريحة لكي يسهل التنفس خلال النوم.

    ومع أن قليلا من الضيق في التنفس طبيعي، كما سبق وقلت، إلا أنه يجب على الحامل أن تخبر طبيبها فورا إذا ما بلغ درجة كبيرة من الإنهاك أو التعب، أو عند صعود السلالم أو السير، لأن ضيق النفس في هذه الحالة قد يدل على وجود فقر دم عند الحامل، أو مرض في صدرها، أو لأنها تدخن كثيرا... إلخ.

    السيلان المهبلي

    تلاحظ بعض الحوامل زيادة إفرازات المهبل الناتجة عن رشح السوائل بسبب احتقان الشرايين الدموية. ويكون هذا السائل عادة مائلا للاصفرار ، أو شبيها بالمصل. أما إذا كان كثيفا أو غزيرا، أو رافقته حكة خارجية وجب على الحامل حينذاك إعلام الطبيب وهو يتولى المعالجة. وفي معظم الحالات يكفي أن تنظيف الحامل الفرج والجزء الخارجي من المهبل بالماء الفاتر والمطهرات، وتنشيفه جيدا، وعدم لبس السراويل الداخلية المصنوعة من الخيوط الاصطناعية.

    ومن المحظور على الحامل، في أي حالة من الحالات، استعمال الحقن المهبلية لأنها قد تضر بالجنين ويكتفي في مثل هذه الحالة باستعمال التحاميل المهبلية المركبة من أدوية مناسبة لكل مرض من الأمراض.

    الإغماء

    قد يصيب بعض النساء خاصة في الفترة الأولى من الحمل، دوار خفيف من وقت إلى آخر، أو نوبات إغماء بسيطة، وذلك بسبب التبدلات التي تحصل في الدورة الدموية التي تتوزع بين الجنين والأم خلال الحمل.

    هذه النوبات ليست خطيرة وتتحسن عادة مع مرور الوقت ثم تزول نهائيا. ولكن يجب أن تبلغي طبيبك عنها. وإذا كنت عرضة لهذه النوبات فمن المستحسن أن تحملي معك دوما زجاجة صغيرة مملوءة بالروائح والعطور المنبهة لأن نشقة واحدة منها تكفي لتجنب النوبة.

    الحكة

    تشعر بعض الحوامل برغبة قوية في الحكاك ( liching ) خاصة خلال الأشهر الأخيرة من الحمل. ويكون الحكاك عادة في مستوى البطن والردفين من دون أن يكون هناك سبب جلدي أو مرض خارجي ظاهر، وقد فسر الأطباء هذا الحكاك بأنه نتيجة للتبدلات الهورمونية والعصبية التي تحدث خلال الحمل.

    علاج الحكاك

    أما معالجته فتكون بإعطاء الحامل، من وقت إلى آخر. بعض المسكنات والمهدئات الخفيفة والأدوية المضادة للحساسية الجلدية مثل مرهم فنستيل ( FENISTIL ) مثلا، أو مرهم نيريزون ( Nerisone ) على أن يكون استعمالها لفترة قصيرة.

    الرشح واحتقان الجيوب الأنفية

    يشعر قسم من الحوامل برشح مزمن يلازمهن خلال الحمل، وخاصة في أشهره الأخيرة. وسبب هذا الرشح حدوث احتقان في الجيوب الأنفية بفضل الكميات المتزايدة من هورمونات الحمل التي تتدفق إلى الأنف عبر الدم، فتنتفخ شرايين الأنف ويرشح منه سائل لزج أبيض اللون، وأحيانا تمشحات دموية، لا تنقطع أحيانا إلا بواسطة أدوية خاصة تحقن في الأنف مما يعرقل عملية التنفس عند المرآة.

    إن رشح المرآة الحامل هو غير الرشح الذي يسببه البرد أو العدوى أو الكريب ( الأنفلونزا ) لذلك أطمئنك سيدتي من هذه الناحية. ولا مجال للخوف والقلق على الجنين، لأن احتقان الجيوب الأنفية ظاهرة عارضة تزول عادة بعد الولادة.

    عند احتقان الأنف يمكن استخدام محلول المصل الفيزيولوجي ( Serum physiologique ) بمعدل ثلاث نقاط في كل فتحة من الأنف فتتقلص الشرايين وتصبح مجاري الأنف حرة وسالكة.

    كتاب / موسوعة المرأة الطبية
    تأليف : الدكتور سبيرو فاخوري
    أخصائي في الجراحة النسائية والتوليد والعقم
    #10
  20.  
     

     
     
  21. هدوئي سر نجاحي مشرفة سابقة متميزة



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2009 - 06 - 28
    مشاركات:
    1,166
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    دبلوم تمريض
    مكان الإقامة:
    حيث الهدوء ..
    رد : عناية الطبيب بالحامل ، مشاكل و متاعب الحمل

    [​IMG]
    #11
  22.  
     

     
     
  23. mercyangel عضو متميز



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 06 - 28
    مشاركات:
    2,940
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    ممرضه ناجحه باذن الله
    مكان الإقامة:
    In hearts liked me
    رد : عناية الطبيب بالحامل ، مشاكل و متاعب الحمل

    هدوئي سر نجاحي ..
    شكرا ع مروورك الرائع ...
    دمت بود...​
    #12
  24.  
     

     
     
  25. اميرة التمريض مشرفة سابقة متميزة



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 10 - 18
    مشاركات:
    1,404
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    nursing insrtuctor
    مكان الإقامة:
    **مصر **ام **الدنيا**
    رد : عناية الطبيب بالحامل ، مشاكل و متاعب الحمل

    سلمتى وسلمت يداكى

    وطبعا الادوية المذكورة لاتستخدم من تلقاء النفس وخاصة لاننا نتعامل مع ام وجنين
    فيجب مراجعة الطبيب


    تم الدمج للافادة​
    #13
  26.  
     

     
     
  27. mercyangel عضو متميز



    غير متصل
     
    منتسب:
    ‏2008 - 06 - 28
    مشاركات:
    2,940
    الإعجاب المكتسَب:
    0
    المهنة:
    ممرضه ناجحه باذن الله
    مكان الإقامة:
    In hearts liked me
    رد : المتاعب البسيطة*اثناء الحمل*** بالعربية***والانجليزية

    اميرة التمريض ...

    شكرا على مروورك ..​
    #14
  28.  
     

مشاركة هذه الصفحة